19 يوليو 2009

تضامناً مع معتقلي الإخوان .. ومسعد أبو الفجر





تتوالى التضيقات الأمنية الخارجة عن المعقول ضد كل الحقوقيين والناشطيين السياسين وحتى المبدعيين الأدبيين ..



تطاولت يد الأمن الغاشمة على قياداتٍ من جماعة الإخوان المسلمين ..



كما أن تعنت الأمن يؤدي إلى خطر بالغ يحيق بالإصلاحي " عبد المنعم أبو الفتوح " بسبب تدهور صحته ..



وزيادة على التعنتات المتتالية أصدرت الداخلية قرار إعتقال رقم 13 ضد الكاتب والناشط السيناوي " مسعد أبو الفجر " ..




وأعلن تضامني مع المعتقلين من قيادات الإخوان المسلمون .. كما أعلن تضامني مع الناشط مسعد أبو الفجر .. وأطالب الداخلية بالإفراج السريع عنهم وكل المعتقلين السياسين ...






كما أنوه إلى أن مثل هذه الإعتقالات تزيد تشويه صورة النظام المصري ، الذي لم يعد يهتم لتشويه صورته لدى العالم .. وكلما كان الدعم من النظام الأميريكي للنظام المصري .. كلما زاد التعنت الأمني أمام الناشطين والحقوقين والإصلاحيين ..


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق