07 فبراير 2009

حملة .. لا للملابس الضيقة يا بنات مصر

إحنا شباب مصري ... أخيراً هنقول عايزين بلدنا تتقدم ... عايزنها تتطور ، عايزنها تنهض ... بس المره دي بشكل مختلف ، بشكل جديد .. بالحملات .............
الحملة دي مش أول حملة تتعمل ... ولا هتكون آخر حملة ....... بس هي حملة جديدة كلياً ... بشكل جديد ... وبصراحة جديدة ..
حملة ... ((لا للملابس الضيقة يا بنات مصر )) ... مش اخوان ، مش تجمع ، مش وفد ، مش شيوعيين ، مش يساريين ..... إحنا شباب مصري .... بنمثل كل طوائف الشعب .. في حملتنا دي هنقول للبنات ... أرجوكم كفاية كده ... وبلاش ملابس ضيقة ...
أهداف حملتنا بتتمحور حولين ثلاثة نقاط ....... مجتمعنا ، أخلاقنا ، وصحتنا ....
أنا هكتب الأهداف بصيغتها الرسمية للحملة .... وبعدين أحاول أبينها بالعامي ، بشكل بسيط ...
- أهداف حملتنا -
أولاً : الأهداف الاجتماعية:* تنميه الشعور بالرضا والقبول الاجتماعي بالنسبة لمظهر الفتاه أو الفتى وهذا بدوره يساعد على التواصل الاجتماعي السليم .
* توفير أوقات الشباب وطاقاتهم نحو بناء مجتمعاتهم والمساهمة في حل قضاياها بدلاً من جذبهم وتشتيت فكرهم نحو ما يثير الشهوات والغرائز.
* التمسك بعادتنا وتقاليدنا الاجتماعية الأصيلة ، وتأصيل هويتنا العربية في المظهر السليم الذي بدورة ينم عن جوهر شخصيه سويه.
* القضاء على بعض أنماط السلوك الاجتماعي غير المقبولة ( المعاكسات – التحرش – الاغتصاب ....الخ ) .
ثانياً: الأهداف الأخلاقية:* المظهر السوي السليم مطلب موحد لدى جميع الأديان .
*حفظ لتعاليم الأديان وإرضاء للرب .
*دعوة لنشر مكارم الأخلاق والسلوك السوي.
*نشر العفة والطهارة بين أفراد المجتمع .
*تطهير القلوب من أمراض الزهو والعجب بالنفس .
*حفظ الحياء بالنسبة للفتى .

المشاكل الطبية الناجمة عن ارتداء الملابس الضيقة :

أثبتت دراسات طبية حديثة أن ارتداء الملابس الضيقة في فترات المراهقة قد يسبب ما يُعرف بالتهابات بطانة الرحم، وهي حالة مؤلمة قد تسبب العقم، ونقصان الخصوبة عند النساء.
وأوضح البروفيسور (جون ديك ونسن) ـ الخبير في ضغط الدم في معهد (وولف سون) للطب الوقائي ببريطانيا ـ أن الضغط المتسبب عن ارتداء الملابس الضيقة قد يؤدي إلى تجمع وتراكم الخلايا من بطانة الرحم في منطقة أخرى في الجسم مسبباً الالتهاب.
وقال الدكتور (ديك ونسن): إنه على الرغم من أن التعريف بهذا المرض تم قبل أكثر من 70 عاماً إلا أن العلماء لم يتعرفوا بعد أسبابه، مشيراً إلى أن السر يكمن في كيفية عثور النسيج على طريقه من الرحم إلى أجزاء أخرى من الجسم مثل المبايض، حيث يتجمع ويتراكم مسبباً آلاماً حادة ما قبل الطمث، وأحياناً العقم.
.........................................
...............................................
بص يا سيدي ، وياسيدتي ... احنا نتكلم ببساطة ومن غير أدب وبلاغة ، وتعاقيد ...
احنا مجتمعنا مجتمع شرقي ليه تقاليده الخاصة ، وعاداته المستقلة .. مش تيجوا بقة تقلولي ده تخلف ورجعية والغرب مش عارف بيعملوا ايه ... والغرب تقدموا علشان بيعملوا كذا وكذا ....
طب احنا فين ؟ فين استقلاليتنا ...فين ذاتنا ... في شكلنا الخاص بينا ... يعني احنا نتخلى عن هيئتنا ، عن شكلنا عن مميزتنا .. علشان نقلد تقليد أعمى مش هينفع عندنا ... هو مش كل تربة وليها زرعتها المعينة .... برده كل بلد وكل أمة وكل حضارة وليها عداتها ومميزتها ..
إلى جانب إن أخلاقنا .. كمسلمين أو حتى مسيحين ترفض الشكل ده من اللبس ...
اللبس ده هيشد نظر الشباب فبالتالي الشاب هيمشي ورا البنت ... هيعكسها ... وممكن قوي هيتحرش بيها ... يبقى اللبس ده أس التحرش ..
ده الى جانب الاخطار الصحية ... تبقو تقرؤوها في الصيغة الرسمية لأهداف الحملة ..
عموماً ... ده اللينك بتاع الجروب بتاع الحملة على الفيس بوك ...
وايميل الحملة ... هحطو كمان شوية ...

هناك تعليقان (2):

  1. بسم الله
    السلام عليكم ورحمه الله
    ماشاء الله لاقوة الا بالله
    جميله جدا ...ربنا يوفق يارب
    انا معاكم بااذن الله

    ردحذف
  2. ربنا يكرمك

    ولنا الشرف

    ردحذف